الأحد , يونيو 16 2019
أخبار عاجلة
الرئيسية / أخبار وطنية / تعيين عبد المجيد تبون الوزير الاول من طرف الرئيس عبد العزيز بوتفليقة

تعيين عبد المجيد تبون الوزير الاول من طرف الرئيس عبد العزيز بوتفليقة

تعيين  عبد المجيد تبون الوزير  الاول من طرف الرئيس عبد العزيز بوتفليقة

عين رئيس الجمهورية، عبد العزيز بوتفليقة، الأربعاء، عبد المجيد تبون، في منصب الوزير الأول خلفا لعبد المالك سلال، حسبما أفاد به بيان لرئاسة الجمهورية.

وجاء في البيان، أنه “عقب إعلان المجلس الدستوري عن النتائج النهائية للانتخابات التشريعية وتنصيب تشكيلة العهدة التشريعية الثامنة للمجلس الشعبي الوطني قدم الوزير الأول عبد المالك سلال اليوم استقالته واستقالة حكومته لرئيس الجمهورية عبد العزيز بوتفليقة”.

وأضاف نفس المصدر أن “رئيس الجمهورية هنأ الوزير الأول المغادر ، عبد المالك سلال، وأعضاء الحكومة على العمل الذي قاموا به”.

“وفقا للمادة 91 الفقرة 5 من الدستور عين رئيس الجمهورية بعد استشارة الأغلبية البرلمانية السيد عبد المجيد تبون وزيرا أولا”، حسب البيان الذي أشار إلى أن “رئيس الجمهورية كلّف أعضاء الحكومة المغادرة بتسيير الشؤون الجارية  لقطاعاتهم في انتظار تعيين الحكومة الجديدة”.

وبهذا التغيير الرئاسي يغادر عبد المالك سلال الحكومة الذي ظل على رأسها طيلة 5 سنوات، ليحل مكانه وزير السكن والعمران  والتجارة بالنيابة عبد المجيد تبون.

ويعتبر وزير السكن والعمران السابق من مواليد 1945 بمشرية ولاية النعامة، تخرج من المدرسة الوطنية للإدارة، اختصاص اقتصاد ومالية سنة 1965. وقد تقلد العديد من الوظائف السياسية والبرلمانية ووزارية أبرزها:

1975 ــ 1992: إطار على مستوى الجماعات المحلية، أمين عام لكل من ولايات أدرار، باتنة والمسيلة، ووالي لكل من ولايات الجلفة، أدرار، تيارت، وتيزي وزو.

1991 ــ 1992: وزير منتدب بالجماعات المحلية.

1999: وزير السكن والعمران.

2000: وزير الاتصال.

2001 ــ 2002: وزير السكن والعمران.

2012: وزير السكن والعمران.

2013 – 2014: وزير السكن والعمران والمدينة.

2017: مكلف بمهام وزير التجارة بالنيابة.

ومن المتوقع أن يتم الإعلان عن أعضاء حكومة تبون قبل يوم الجمعة المقبل.

عن دار الشيوخ إنفو

شاهد أيضاً

إستقالة بلعيز من رئاسة المجلس الدستوري

إستقالة بلعيز من رئاسة المجلس الدستوري قدم رئيس المجلس الدستوري الطيب بلعيز، اليوم  الثلاثاء، استقالته …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *